أرسل مقترحا  القائمة البريدية
 
معنى (يخرج الحي من الميت



بالزر الأيمن ثم حفظ باسم
نرجو تفسير معنى: يخْرجُ الْحيّ منَ الْمَيتِ ويخْرج الْميتَ منَ الْحيّ [الروم:19] مع مثال لذلك إن استطعتم؟

هذا من آيات الله، ومن دلائل قدرته - سبحانه وتعالى- أنه يخرج الحي من الميت ويخرج الميت من الحي ، هذه من آياته - سبحانه وتعالى-، ومن دلائل قدرته العظيمة، وأنه رب العالمين الخلاق العليم القادر على كل شيء، وأنه - سبحانه وتعالى- يحيي ويميت ويتصرف في خلقه كيف يشاء، وأنه مستحق العبادة، وقد مثل أهل العلم لذلك بأشياء منها إخراج المسلم من الكافر ، يكون كافراً ويخرج الله من صلبه أحياء مسلمين، فإن المسلم حي والميت كافر في المعنى، فالله يخرج من المرآة الكافرة والرجل الكافر أولاداً مسلمين يهديهم الله ويصلحهم - سبحانه وتعالى- وأبوهم وأمهم ليسو كذلك. وكذلك يخرج الميت من الحي ، يكون مسلم فيولد له أولاداً فيكفرون ولا يبقون على دين آباءهم وأمهاتهم ، وقد يكونون على خلاف ذلك ، ويعتنقون غير الإسلام، فيكون هذا إخراج ميت من حي. ومن ذلك مثلوا به أيضاً: إخراج الدجاجة من البيضة ، الدجاجة حية ، حيوان ، والبيضة في حكم الموات حكم الميت ، لأنها جماد ، فالله جل وعلا يخرج منها حيواناً سميعاً بصيراً حياً وهذا واضح. والعكس كذلك، يخرج الميت من الحي ، الميت البيضة والدجاجة حية فيخرج الله منها بيضةً جماداً في حكم الميت والدجاجة حية، وهذا له نظائر، ومن أراد المزيد عن ذلك فيراجع كتب التفسير على الآية الكريمة.

طباعة أرسل الصفحة إلى صديق أضف إلى المفضلة أضف إلى المفضلة أرسل الصفحة إلى صديق طباعة الصفحة

الإثنين 2 صفر 1436
احصائيات المواد
( 4983 ) فتاوى
( 257 ) الصوتيات
( 636 ) الإملاءات
( 12312 ) نور على الدرب
 

المتواجدون الآن ( 439 )
32.85